حركة جعفر الخابوري الا سلا ميه


    العمل»: 600 آسيوي خرَّبوا شركتهم

    شاطر
    avatar
    حزب الحقيقه
    مشرف
    مشرف

    عدد المساهمات : 144
    تاريخ التسجيل : 12/10/2009

    العمل»: 600 آسيوي خرَّبوا شركتهم

    مُساهمة  حزب الحقيقه في الأربعاء يناير 26, 2011 11:25 am

    العمل»: 600 آسيوي خرَّبوا شركتهم

    العمال يتجمعون عقب الشجار في مصنع الملابس بالرفاع كشف الوكيل المساعد بوزارة العمل صباح الدوسري عن تطورات خطيرة حدثت ضمن مجريات إضراب نحو 600 عامل آسيوي يعملون في مصنع للملابس بمنطقة الرفاع، وقال إن العمال المضربين قاموا صباح أمس الثلثاء (25 يناير/ كانون الثاني 2011) بالتخريب في الشركة.

    وأوضح الدوسري أن «العمال قاموا بتكسير نوافذ الشركة وأجهزة الكمبيوتر، والهواتف؛ ما كبّد الشركة خسائر كبيرة جداً، كما حاول العمال المضربون إغلاق الطرق المؤدية لسكنهم»، مشيراً إلى أن «حنكة رجال الشرطة وتدخل مسئول وزارة العمل أديا إلى ضبط المضربين والتوافق معهم على تشكيل لجنة مكونة من مسئول الأمن في الشركة، وبعض العمال والشرطة للنظر في القضية».

    وبيّن أن القضية حُلت مساء أمس الأول من خلال توافق مبدئي بين الأطراف المعنية للنظر في ملابسات القضية «الجنائية»، والبحث في أسباب تسفير العامل محل الخلاف.


    --------------------------------------------------------------------------------

    إضراب عمال مصنع الملابس يتطور والشرطة تحول دون إغلاق الطريق المؤدي للسكن


    «العمل»: 600 آسيوي خرَّبوا في شركتهم وإضرابهم لأسباب «جنائية»

    الوسط - هاني الفردان

    كشف الوكيل المساعد لشئون العمل بوزارة العمل صباح الدوسري عن تطورات خطيرة حدثت ضمن مجريات إضراب نحو 600 عامل آسيوي يعملون في مصنع للملابس بمنطقة الرفاع، مؤكداً أن العمال المضربين عن العمل قاموا صباح أمس الثلثاء (25 يناير/ كانون الثاني 2011) بالتكسير والتخريب في الشركة.

    وقال الدوسري: «قام العمال بتكسير نوافذ الشركة وأجهزة الكمبيوترات، والتلفونات، ما كبد الشركة خسائر كبيرة جداً، كما حاول العمال المضربون إغلاق الطرق المؤدية لسكنهم»، مشيراً إلى أن حنكة رجال الشرطة وتدخل مسئول وزارة العمل أدى لضبط العمال والتوافق معهم على تشكيل لجنة مكونة من مسئول الأمن في الشركة، وبعض العمال والشرطة للنظر في القضية.

    وبين الدوسري أن القضية حلت مساء أمس الأول من خلال توافق مبدئي بين الشركة والعمال بشأن النظر في أسباب القضية «الجنائية»، من خلال النظر في أسباب تسفير العامل محل الخلاف.

    وأكد الدوسري أن وزارة العمل في هذه القضية دورها محدود جداً بخصوص النظر في الظروف العمالية، في ظل أن الخلاف الحاصل بين الشركة والعمال، خلاف جنائي، وليس عمالياً، موضحاً أن الخلاف مبني على «الاعتداء على سلامة الغير» وأن الجهات الأمنية تتولى التحقيق في القضية.

    وبينت الجهات الرسمية أن سبب الخلاف هو اعتداء العمال على مسئولين في الشركة بالضرب، فيما يرى العمال أن السبب هو اعتداء المسئولين من بينهم بحريني على عامل وضربه، ومن ثم تسفيره، وهو الأمر الذي أدى لثورة العمال وإضرابهم عن العمل، والتحرك من أجل تحقيق مطالبهم التي لم يتضح منها حالياً سوى إعادة زميلهم المسفر إلى البحرين وإلى العمل، وفتح باب التحقيق في قضية الاعتداء عليه.

    وشملت المطالب العمالية أيضاً تحسين الوضع المعيشي وبيئة العمل، واحتساب ساعات العمل الإضافية التي يقومون بها.


    --------------------------------------------------------------------------------

    شجار العمال الآسيويين بالرفاع يدخل يومه الثاني

    الرفاع - محمد الجدحفصي

    دخل الشجار العنيف، الذي نشب بين عمال آسيويين في مصنع للملابس بمنطقة الرفاع أمس الأول الإثنين (24 يناير/ كانون الثاني2011)، يومه الثاني أمس.

    وتضاربت الأنباء عن أسباب اندلاع الشجار حيث أشار بعض العمال إلى أن العمال هددوا بالدخول في إضراب عن العمل للساعات الإضافية، قبل أن يختلفوا حول ذلك مع المشرف عنهم، ما أدى إلى نشوب شجار دامٍ استخدم فيه السلاح الأبيض، فيما يشير بعض العمال الآخرين لـ «الوسط» إلى أن سبب الشجار يعود إلى ضرب مشرف الأمن أحد العمال الذي كان يرفض العمل لمدة ثلاثة أيام احتجاجاً على قرار تسفيره إلى بلاده. وأكدوا أن ما أثار حفيظة العمال وتم على إثره بدء الشجار هو وصول مكالمة هاتفية من العامل الآسيوي تفيد بإعادته إلى بلاده من دون إيفائه حقوقه المالية نظير خدماته بالمصنع، لافتين إلى أن هذا السبب وراء اندلاع المناوشات والشجار العنيف الذي طال فيه التخريب بعض الممتلكات بالمصنع، بالإضافة إلى إصابة عدد منهم بإصابات متفرقة وقد تم نقلهم إلى المستشفى بواسطة الإسعاف.

    وأوضحوا، في الوقت ذاته، أن تداعيات الشجار جعلت الكثيرين منهم يتوقفون عن العمل صباح أمس، فيما تدخلت قوات مكافحة الشغب للحيلولة دون نشوب الشجار من جديد لليوم الثاني.

    من جهته، أوضح الأمين العام للاتحاد العام لنقابات عمال البحرين السيد سلمان المحفوظ لـ «الوسط» وجود تضارب وتداخل حول الأسباب الحقيقية وراء اندلاع الشجار، إذ إن الأنباء الأولية تشير إلى أن الشجار بدأ في مسكن العمال منذ مساء أمس الأول وتوسع لاحقاً للاشتباك بالأيدي، الأمر الذي استدعى تدخل أفراد الأمن لفك الشجار والحيلولة دون استمراره، فيما تشير تفاصيل أخرى إلى أن العمال توقفوا عن العمل ربما لعدم تفاقم الشجار وتوسع رقعته، ولهذا فإن القضية المتنازع عليها وأسبابها مازالت غير واضحة للاتحاد العام للبحرين، بيد أنه إذا كان الشجار وضَّح فعلاً صورة من صور انتهاك العمل وكشف الحقيقة، حينها يمكننا التدخل والمساهمة في التوصل لحل الخلاف والوصول إلى تسوية بين الأطراف المتنازعة، فيما عدا ذلك فأعتقد أن القضية جنائية وتطورت لشباك بين عدة مجموعات بالمصنع وهي من اختصاص الجهات الأمنية حاليّاً».




    صحيفة الوسط البحرينية - العدد 3064 - الأربعاء 26 يناير 2011م الموافق 22 صفر 1432هـ

      الوقت/التاريخ الآن هو الأحد نوفمبر 19, 2017 8:58 am